منوعات

حزب تركي معارض يستغل “زلزال أزمير” في مهاجمة اللاجئين السوريين1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

استغلت المعارضة التركية حادثة زلزال ولاية “أزمير” في خطاب الكراهية التي تنتهجه ضد اللاجئين السوريين الذين يعيشون في تركيا.

وأدعى زعيم حزب الشعب الجمهوري “كمال كليتشدار أوغلو”، أنه “أولئك الذين أنفقوا 50 مليار دولار أميركي على السورييّن لم يستخدموا تفضيلاتهم السياسية لحماية مواطنينا وإبقائهم على قيد الحياة”.

وأضاف “كليتشدار أوغلو”، “عندما يتعلق الأمر باللاجئين السورييّن فهناك الكثير من المال، ولكن شعبنا يعيش في الأكفان”,

وجاء ذلك خلال اجتماع في البرلمان التركي، الثلاثاء الماضي، قدم فيها “كليتشدار أوغلو” عدة انتقادات للسلطات التركية عقب رفضها اقتراحات قدمها ممثلو حزبه في البرلمان بشأن حادثة أزمير.

ويعرف “حزب الشعب الجمهوري التركي” بمساعيه المستمرة لإجراء مصالحة مع نظام الأسد في حال استلامه الحكم بالإضافة إلى أعادة السوريين إلى بلادهم.

اترك تعليقاً