الأخبار الصور

مصرع ضابط كبير مع مجموعته من قوات الأسد في بادية دير الزور (صورة)1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

نعت صفحات إعلامية موالية لـ”نظام الأسد”، اليوم الأربعاء 18 تشرين، مقتل قائد الفوج 137 التابع لقوات الأسد في بادية دير الزور.

وبحسب الصفحات الموالية، فإن اللواء ركن “بشير إسماعيل” من مرتبات الفرقة 17 قتل إثر كمين في بادية دير الزور.

وينحدر المذكور من قرية مطور في منطقة دريكيش بريف طرطوس، ويشغل قبل مصرعه قائد الفوج 137 في قوات الأسد، ولها تاريخ حافل من الإجرام بحق السوريين في جميع المحافظات السورية.

وفي السياق، أكد موقع “نهر ميديا” مصرع قائد الفوج 137 برفقة عدد من عناصره خلال مواجهات مع تنظيم “د.ا.عـ.ـش” في منطقة “فيضة ابن موينع” في بادية دير الزور.

ولفت الموقع إلى أن قوات روسية ارسلت اللواء اسماعيل مع مجموعة لشن هجوم سري، ليتمكن التنظيم من نصب كمين وإيقاع عناصر المجموعة المرسلة بين قتيل وجريح، فيما لا زال عدد من العناصر محاصرين.

وأشار الموقع إلى أن قوات الأسد ارسلت تعزيزات عسكرية من ميليشيا الدفاع الوطني في مدينة الميادين مؤلفة من 150 عنصراً إلى مواقع الاشتباكات، بالتزامن مع قصف مدفعي من مواقع تمركز الأخيرة في مدينة الميادين باتجاه البادية في محافظة دير الزور.

وتشهد البادية السورية بشكل شبه يومي اشتباكات بين خلايا تنظيم “داعـ.ـش” مع عناصر من قوات الأسد، حيث ينفذ عناصر التنظيم هجمات متتالية على مواقع وأرتال النظام والميليشيات المحلية الموالية له.

اترك تعليقاً