الأخبار

هروب عناصر من ميليشيا حزب الله من سوريا إلى تركيا.. ما القصة؟1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

كشف موقع محلي، الخميس 19 تشرين الثاني عن هروب عناصر لميليشيا حزب الله اللبناني من سوريا إلى تركيا، معظمهم من أبناء محافظة دير الزور

وقال موقع “نداء الفرات” المختص بنقل أخبار المنطقة الشرقية، “أن العشرات من العناصر المحليين المنتسبين إلى ميليشيا “حزب الله” بدير الزور هربوا إلى تركيا عبر معابر التهريب الغير شرعية بصفة مدنية حتى لا يتم التعرف عليهم”.

وأضاف “الموقع”، أن أكثر من 50 عنصراً من مليشيا “حزب الله” من مناطق مختلفة من ديرالزور فروا من مناطق سيطرة قوات الأسد إلى مناطق سيطرة ميليشيا قسد”.

وتابع “الموقع”، بأن العناصر وصلوا إلى مناطق سيطرة الجيش الوطني في منطقة “نبع السلام”، وفروا عبر معابر التهريب في مدينتي “تل أبيض” شمال الرقة و “رأس العين” شمال الحسكة تجاه الأراضي التركية.

وذكر “الموقع”، أن غالبية العناصر تنحدر من محافظة دير الزور منها بلدتي “حطلة” و “مراط” وقرية “مظلوم” وبلدة “بقرص” ومدينة “الميادين” ومدينة “البوكمال” شرقي ديرالزور.

وأوضح “الموقع”، أن سبب فرار تلك العناصر هو قطع الرواتب عنهم وعدم توفر الطعام والتضييق عليهم وملاحقتهم من قبل “الأمن العسكري” وذلك لتهم سابقة أو لسوقهم إلى الخدمة الإلزامية، أو زجهم في جبهات إدلب للقتال ضد الثوار.

وشهدت مناطق ديرالزور بوقت سابق فرار العشرات من ميليشيا “الدفاع الوطني” من مناطق سيطرة عصابات الأسد إلى مناطق سيطرة قسد شرق الفرات وذلك بعد تزايد نشاط تنظيم داعش في بادية ديرالزور وسقوط خسائر كبيرة بصفوف النظام المجرم. وفقاً للموقع

اترك تعليقاً