السياسة

أوربا تشجع عناصر جيش الأسد على الانشقاق وتقدم لهم فرصة العمر1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أصدر الاتحاد الأوربي قراراً، أمس الجمعة 20 تشرين الثاني، يعطي حق اللجوء للفارين من الخدمة العسكرية في جيش نظام الأسد، في الوقت الذي يدعو فيه النظام اللاجئين للعودة إلى البلاد.

وأعلنت المحكمة الأوروبية بحسب وسائل إعلامية محلية، أنها صادقت على قرار جديد يعطي حق اللجوء بدلا من الحماية الثانوية للفارين من الخدمة العسكرية في جيش نظام الأسد.

ونشرت المحكمة القرار على موقعها الرسمي، مشيرةً إلى أنه سيصبح بإمكان العسكريين السوريين الفارين من الجيش تقديم طلب اللجوء إلى أوروبا عبر البريد خلال مدة ثلاثة أشهر، لتسهيل استقبال طلباتهم.

ويأتي القرار بعد مطالبة المدعية العامة في محكمة العدل الأوروبية “إلیانور شاربستون” الدول الأوروبية بمراجعة السبب الذي دفع الشبان لطلب اللجوء، والتحقق من تعرضهم للملاحقة.

ويرى نشطاء ومحللين عسكريين أن القرار من شأنه تشجيع عمليات الانشقاق عن جيش الأسد، والتي لم تتوقف أساسا، خاصة في الفترة الأخيرة بعد أن شهدت مناطق سيطرته أزمات متتالية على كافة الأصعدة الاقتصادية.

ويأتي ذلك بعد انعقاد مؤتمر اللاجئين في العاصمة دمشق والذي دعت أليه روسيا وإيران، ورفضت دول الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة الأمريكية المشاركة فيه.

وتتواصل الانشقاقات الفردية عن جيش نظام الأسد بشكل يومي، عبر طرق التهريب الواصلة بين مناطق النظام والمناطق المحررة شمال غرب سوريا.

اترك تعليقاً