السياسة

متناسياً تَرسانات بلاده.. لافروف يهاجم قانون قيصر والتدخل الأمريكي في سوريا1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

هاجم وزير الخارجية الروسي، اليوم الجمعة 4 كانون الأول، الدخل العسكري الأمريكي في سوريا والعقوبات التي تفرضها على نظام الأسد، متناسياً تَرْسانات بلاده العسكرية في سوريا والمدن التي دمرتها وهجرت أهلها بفعلها.

وقال لافروف، متحدثا في المؤتمر الدولي “البحر الأبيض المتوسط والحوار الروماني”: “يجب أن نعلن مع الأسف، أنه استجابة للتقدم البناء في التسوية السياسية، تتلقى دمشق تواجدًا مسلحًا أمريكيًا غير قانوني على أراضيها، والذي يستخدم بشكل علني لتشجيع الحركة الانفصالية وعرقلة استعادة وحدة البلاد”.

وأشار لافروف إلى أن دمشق تتعرض لـ “قانون قيصر” وعقوبات أمريكية وأوروبية جديدة واتهامات لا أساس لها من الصحة بشأن استخدام أسلحة كيميائية وجرائم حرب، على حد زعمه.

وأضاف وزير الخارجية الروسي، بأن “الغرب يظهر ازدواجية المعايير ويرفض تقديم المساعدة إلى سوريا حتى عندما يتعلق الأمر بمشكلات إنسانية. وفي مواجهة تفشي الوباء يواصل الغرب سياسته الخانقة اقتصادياً للجمهورية العربية السورية”.

يذكر أنه في أواخر عام 2019، وقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على “قانون قيصر”، والذي دخل حيز التنفيذ في الأول من حزيران/ يونيو، وطال عشرات الشخصيات المساندة لنظام الأسد على رأسهم زوجته ومستشارته الإعلامية وشقيقته بشرى.

اترك تعليقاً