تركيا - غازي عنتاب

سوريا باهظة الثمن ومكلفة لـ “إيران”

سوريا روسيا إيران

وكالة زيتون – سياسي

أفاد المبعوث الأمريكي السابق إلى سوريا، 9 كانون الأول، بشأن التموضع الإيراني في سوريا بأنه انخفض كثيراً لأن سوريا باهظة الثمن بالنسبة لهم

وجاء ذلك خلال حوار بين “جيمس جيفري” مع موقع “المونيتور” الأمريكي، في إجابة عن سؤال أن الولايات المتحدة تدعم الحملة الجوية الإسرائيلية وتفرض عقوبات على كل من نظام الأسد وإيران. هل اقتربنا من انسحاب إيراني من سوريا؟

وأجاب “جيفري”، لقد انسحب الإيرانيون كثيرًا من مواقعهم، مرجحاُ أن أحد الأسباب هو أنهم يتعرضون مالياً لضغوط كبيرة ، وسوريا باهظة الثمن بالنسبة لهم.

وفي سؤال من صحفي موقع المونيتور الأمريكي بشأن ظروف مغامرة إيران وتدخلها في سوريا، رد “جيفري”، إن القدرة الإيرانية على إنشاء تهديد حقيقي على غرار جنوب لبنان لإسرائيل من خلال أنظمة بعيدة المدى قد أعاقتها الضربات الإسرائيلية.

وتابع، تم تمكينها، إلى حد ما، من خلال الدعم الدبلوماسي الأمريكي وغيره ، والذي لن أخوض فيه، بمزيد من التفصيل ، لكنه كذلك.

ولفت “جيفري”، أن الولايات المتحدة الأمريكية وقفت بشكل أساسي أهداف إيران طويلة المدى ووضعنا وجودها الحالي تحت الضغط.

وأوضح جيفري”، بأنه لا يعلم ما إذا كان هذا الضغط كافٍ لانسحاب إيران من سوريا، وما إذا كانت ستتمكن واشنطن من إعادة إيران جغرافيا إلى الوراء.

وأكد المبعوث الخاص السابق “جيفري”، بشأن الضغط على انسحاب إيران بأنه جزء أساسي من أي اتفاق أكبر، مضيفاً، مهما كان مستوى الألم الذي نلحقه بالإيرانيين والروس ونظام الأسد ، فلن يزول حتى مغادرة إيران.

يشار إلى أن إسرائيل وجهت رسالة بشان التموضع الإيراني، جاء فيها “رسالتنا واضحة؛ مستمرون في العمل بالقوة المطلوبة ضد التموضع الإيراني في سوريا كما أننا مستمرون في الجهوزية الكاملة ضد كل محاولة عدوانية تستهدفنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا