الأخبار منوعات

السفارة الإيرانية في تركيا تقيم فعالية عزاء بـ”سليماني”.. وحدث ما لم تتوقعه!1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص 

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بفيديو يُظهر عدد من المسؤولين الإيرانيين أثناء إقامتهم فعالية عزاء في الذكرى السنوية الأولى بمقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني “قاسم سليماني”، حيث تحولت لاحقاً إلى سيل من الهتاف ضد إيران.

وفي التفاصيل، نشر مغردون شريطاً مصوراً، يظهر فعالية نظمتها السفارة الإيرانية في أنقرة عبر الإنترنت، في ذكرى مقتل قاسم سليماني، بهدف التعريف به وعرض ما وصفتها بالإنجازات.

وتفاجئت السفارة فيما بعد بهتافات أطلقها عدد من المشاركين، ضد قاسم سليماني وإيران، حيث قالوا “سليماني قاتل.. إيران قاتلة”.

ورحب الآلاف بردة الفعل التي أبداها الشبان الذين هتفوا ضد قاسم سليماني، لا سيما السوريين والعراقيين كونهم أكثر من عاني من جرائم سليماني وانتهاكاته لحقوق الإنسان.

وصادف يوم أمس الذكرى الأولى لمقتل قاسم سليماني رفقة عدة شخصيات إثر قصف تعرض له موكبه العام الماضي في العاصمة العراقية بغداد.

واستذكر الشباب العرب أمس جرائم سليماني في سوريا والعراق ولبنان واليمن، كما خرجت عدة وقفات في الشمال السوري ابتهاجاً بذكرى مقتله.

ويعد سليماني أحد الشخصيات التي ساهمت بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية بحق الشعب السوري، حيث ساهم في تهجير ملايين المدنيين من حمص ودرعا وريف حمص وحلب وغيرها من المحافظات السورية، وقتل مئات الآلاف.

 

اترك تعليقاً