الأخبار

قسد تشن حملة مداهمات ضخمة بسبب انشقاقات جماعية عنها بريف الرقة1 دقيقة للقراءة

قسد
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
بدأت ميليشيا “قسد” حملة أمنية في عدة بلدات بريف الرقة الغربي، طالت عدد من المنازل، بحجة البحث عن عناصر كانوا قد انشقوا عنها مؤخراً.

وذكرت شبكة “الخابور” أن الحملة طالت بلدات المنصورة والحمام والسحل بريف الرقة الغربي، حيث داهمت الميليشيا 7 منازل بحثاً عن المطلوبين.

وأوضحت الشبكة أن العناصر المنشقين ينحدرون من تلك البلدات، وعددهم 7، وكانوا قد انشقوا عن “مجلس الطبقة العسكري” التابع للميليشيا، بعد أن تم نقلهم إلى خطوط التماس مع الجيش الوطني السوري في محيط مدينة عين عيسى شمال الرقة.

وشارك في الحملة الأمنية وفقاً للمصدر كلاً من الشرطة العسكرية والأمن العام التابعتين لميليشيا “قسد”.

وأشارت الشبكة إلى عدة عمليات انشقاق سابقة عن الميليشيا خلال الفترة الماضية، حيث انشق عنها 12 عنصراً الشهر الماضي، بعد نقلهم إلى الجبهات شمالي الرقة.

وتشهد صفوف الميليشيا انشقاقات متكررة، كون غالبية العناصر فيها مجبرون على العمل في صفوفها، كونهم يجندون إجبارياً بعد اعتقالهم بشكل قسري على الحواجز، وبعمليات الدهم.

وخرجت مظاهرات حاشدة الأسبوع الماضي في بلدات دير الزور احتجاجاً على قرارات ميليشيا “قسد”، التي تقضي بسحب المعلمين للتجنيد الإجباري والقتال في صفوفها.

اترك تعليقاً