السياسة

المملكة العربية السعودية تعلق عمل موظفي هيئة التفاوض السورية1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أعلنت المملكة العربية السعودية عن نيتها تعليق عمل موظفي هيئة التفاوض السورية بالمملكة، في نهاية شهر كانون الثاني/يناير الجاري، مالم يتم العمل على حل المشاكل الدخلية فيها.

وأفادت وزارة الخارجية السعودية في بيان تسرب إلى مواقع التواصل الاجتماعي، بأنه وعلى ضوء استمرار تعطيل أعمال هيئة التفاوض السورية، فقد تقرر تعليق عمل موظفي الهيئة نهاية الشهر الجاري.

وأوضحت أن التعليق سيستمر إلى حين استئناف الهيئة أعمالها، كما دعت الهيئة للاطلاع واتخاذ ما يلزم حيال ذلك.

ولفتت إلى أنها تلقت من بعض مكونات هيئة التفاوض (هيئة التنسيق – منصة موسكو – منصة القاهرة) مذكرة تعرب فيها تلك المكونات عن رفضها لقرارات صادرة عن اجتماعات غير شرعية للهيئة.

وكانت هيئة التنسيق الوطنية ومنصتي موسكو والقاهرة قد وجهت رسالة في الثالث عشر من الشهر الجاري إلى المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا “غير بيدرسون”، دعته من خلالها إلى التدخل والتصرف سريعاً، والدفع نحو التوافق داخل هيئة التفاوض، وحينها أرسلت تلك الجهات نسخة من الرسالة الى وزراء خارجية كل من السعودية وروسيا ومصر.

وفي شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي احتضنت السعودية اجتماعاً لهيئة التفاوض السورية، في ظل غياب ممثلي الائتلاف، وممثلي الفصائل، والمستقلين، لاعتراضهم على طبيعة اللقاء، الذي كان مخصصاً لانتخاب 8 أعضاء جدد من المستقلين، بهدف استبدال القدامى المتحالفين بشكل متين مع كتلتي الائتلاف والعسكر، وبحسب صحيفة “العربي الجديد” فإن المكونات التي تغيبت عن الاجتماع اعتبرت أنه محاولة انقلاب على الحلف الثلاثي الذي يسيطر على القرار داخل هيئة التفاوض.

اترك تعليقاً