الأخبار

قوات الأسد والميليشيات الإيرانية تقطع مئات الأشجار في البوكمال.. ما السبب؟!1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أقدمت قوات الأسد والميليشيات الإيرانية، خلال الفترة القليلة الماضية، على قطع مئات الأشجار المثمرة والحراجية في مدينة البوكمال شرق دير الزور.

وبحسب موقع “تلفزيون سوريا”، فإن عناصر من قوات الأسد وميليشيات إيران قطعوا مئات الأشجار في بساتين مدينة الميادين لاستخدامها كحطب للتدفئة وبيعها للأهالي.

وأضاف الموقع أن من بين الأشجار، أشجار مشمش وتوت وزيتون فضلاً عن عشرات الأشجار الحراجية التي كانت تغطي المنطقة.

وأردف أن ميليشيات إيران بدأت ببيع خشب الأشجار في الأسواق لاستخدامها في التدفئة وتحقيق كسب مادي منها.

وباعت الميليشيات طن الحطب بمبلغ 300 ألف ليرة سورية، ورغم اعتراض الأهالي على عمليات قطع الأشجار إلا أنهم هددوا من يعترض على قطعها، وفقا للموقع.

وتستولي قوات الأسد على عدد كبير من بساتين مدينة البوكمال بحجة أن ملكيتها تعود لأشخاص مطلوبين أمنيا.

الجدير بالذكر أن الحرس الثوري الإيراني وميليشياته يسيطر على كامل مفاصل مدينتي البوكمال والميادين ومركز محافظة دير الزور.

اترك تعليقاً