السياسة

“هيئة التفاوض” تكشف عن شروط انضمام “مسد” إلى صفوفها.. ما هي؟!1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
قال رئيس هيئة التفاوض السورية “أنس العبدة”، إن انضمام مجلس سوريا الديمقراطية “مسد” إلى الهيئة مرتبط بشرط تخليها عن حزب العمال الكردستاني المصنف إرهابياً.

وجاء ذلك في تصريحات صحفية لـ “العبدة”، ذكر فيها “إذا كان الحديث عن وجود المكون الكردي في الهيئة، فهو فعلاً موجود وله دوره وصوته”.

وأضاف، “أما إذا كان الحديث عن وجود مسد ككينونة سياسية، فإن هذا الموضوع لم يُطرح في الهيئة رسمياً حتى اللحظة”.

وأشار إلى أن “انضمام مسد إلى الهيئة أمر يمكن بحثه، بعد أن يتخلى مسد عن ارتباطاته بحزب العمال الكردستاني (PKK)”.

وأكد “العبدة” أن الأمر مشروط بإخراج عناصر “PKK” الأجانب من سوريا، والتزام “مسد” بوحدة الجغرافية السورية، وأهداف الثورة السورية، والتخلي عن أي مخططات لتشكيل “إدارة ذاتية” بها أو أجندات انفصالية.

وشدد على أن “العرب والأكراد والآشوريين والسريان، بكافة طوائفهم، هم سوريون، سقفهم سوريا الموحدة، وسوريا التي تحفظ حقوق الجميع دون تمييز، هذا هدفنا”.

وكان أوضحَ المتحدث باسم “هيئة التفاوض السورية”، “يحيى العريضي”، أنَّ السعودية لم تعلق عمل هيئة التفاوض، وإنما علقت عمل عدد من الموظفين المحليين الذين يقومون بأشياء خدمية في مكتب الهيئة بالرياض.

وأصدرت وزارة الخارجية السعودية قراراً ينص على تعليق عمل موظفي “الهيئة العليا للمفاوضات” السورية، في الرياض، نهاية الشهر الجاري.

وقالت الخارجية في بيانها المتداول، يوم الخميس الماضي، إنَّه “وعلى ضوءِ استمرار تعطيل أعمال هيئة التفاوض السورية، فقد تقرّر تعليقُ عمل موظفي الهيئة مع نهاية الشهر الجاري (كانون الثاني 2021)، وذلك لحين استئناف الهيئة أعمالها”.

اترك تعليقاً