الأخبار

غاراتٌ روسية أو تهجيرٌ قسري.. مصدر يكشف لـ”زيتون” نتائج مفاوضات درعا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
هدد الروس، اليوم الاثنين 25 كانون الثاني، بقصف ريف درعا الغربي بالغارات الجوية في حال عدم القبول بتهجير المطلوبين لقوات الأسد إلى الشمال السوري.

وقال “عامر الحوراني” الناطق باسم “تجمع أحرار حوران” لـ”وكالة زيتون الإعلامية”، إن التهديد جاء خلال المفاوضات التي جرى عقدها بمنطقة “درعا البلد” بين اللجنة المركزية وضباط في الفرقة الرابعة وبحضور وفد روسي.

وأضاف “الحوراني” أن الفرقة الرابعة وبدعم روسي، مصّرة على تهجير ستة أشخاص مع عوائلهم من أبناء ريف درعا الغربي إلى الشمال السوري.

كما اشترطت الفرقة الرابعة السماح لميليشياتها لاقتحام مناطق غرب درعا والتفتيش عن خلايا تنظيم “داعش” ومن اسمتهم بـ”المتطرفين”، بحسب زعمهم.

وأكد “الحوراني” أن الوفد الروسي أمهل لجنة درعا المركزية حتى صباح يوم الخميس القادم للبدء بعملية تهجير الأشخاص إلى الشمال السوري.

وكانت فشلت قوات الأسد، الأحد 24 كانون الثاني، في عملية عسكرية بريف درعا الغربي تهدف إلى اعتقال مطلوبين لها بتهمة تبعيتهم لـ “جماعات إسلامية متطرفة”، على حد زعمهم.

اترك تعليقاً