السياسة

التركيز على السوريين.. “بايدن” يضع خطة لاستقبال آلاف اللاجئين1 دقيقة للقراءة

بايدن الرئيس التركي
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
قدمّ الرئيس الأمريكي الجديد “جو بايدن” مقترح لمجلس “الكونغرس” لاستقبال لاجئين من دول يتدهور وضعها الإنساني، من بينها التركيز على محنة اللاجئين السوريين.

وبحسب وكالة “رويترز”، فإن إدارة “بايدن” تسعى لاستقبال 62500 لاجئ على أراضي الولايات المتحدة لعام 2021.

ومن المتوقع أن يلتقي مسؤولو وزارة الخارجية الأميركية هذا الأسبوع مع المشرعين الرئيسيين في الكونغرس ضمن مشاورات رسمية تشكل جزءاً من عملية تحديد مستويات اللاجئين.

وتركز خطة بايدن على محنة اللاجئين في سوريا، إذ تقول: “إن قوات نظام الأسد مارست عمليات تهجير قسرية بحق المدنيين بالإضافة إلى القتل والاغتصاب وسياسة التجويع”.

وسبق أن سمح لنحو 12600 لاجئ سوري بالدخول إلى الولايات المتحدة في عام 2016، وهي آخر سنة في في عهد الرئيس الأسبق باراك أوباما، وبعدها انخفض عددهم إلى نحو 500 لاجئ في السنة في عهد الرئيس السابق ترامب.

وفي الاقتراح الذي قدمه بايدن إلى الكونغرس، أوضح أن هناك ضرورة لاستقبال لاجئين من أكثر من 12 دولة يتدهور وضعها الإنساني.

وأصدر بايدن أمراً تنفيذياً في 4 شباط يهدف إلى تسريع معالجة طلبات اللاجئين وإزالة الحواجز التي منعت بعض المتقدمين.

وبحسب بعض المصادر المطلعة على خطة بايدن، فإنه سيجري جلب 22 ألف لاجئ من أفريقيا، و13 ألفاً من جنوب آسيا، و6 آلاف من شرق آسيا، و5 آلاف من أميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وآلاف من أوروبا وآسيا الوسطى، بالإضافة إلى جلب 12500 لاجئ من أماكن لم تحدد بعد.

اترك تعليقاً