تركيا - غازي عنتاب

إقالة “جميل حسن” من المخابرات الجوية

photo_٢٠١٩-٠٧-٠٧_١٨-٢٧-١٧

وكالة زيتون – خاص

أعلنت صفحات موالية للنظام اليوم، تعيين اللواء غسان جودت إسماعيل، مديراً لإدارة “المخابرات الجوية”، خلفاً للواء “جميل حسن ” المدرج تحت بند عقوبات التي فرضها الاتحاد الأوربي.

وشملت التغيرات التي أعلنها النظام إيضاً تعيين اللواء حسام لوقا رئيساً للمخابرات العامة بدلا من ديب زيتون واللواء ناصر العلي رئيساً لشعبة الأمن السياسي .

وبحسب مصادر معارضة، فإن غسان إسماعيل هو “من مواليد ريف طرطوس عام 1960ـ عمل رئيساً لفرع المهام الخاصة بإدارة المخابرات الجوية، ثم رئيساً لفرع أمن السويداء عام 2016، ثم نائباً لمدير المخابرات الجوية عام 2018”.

وشارك “إسماعيل ” مع عناصره في عمليات قمع المتظاهرين بمدينتي داريا والمعضمية في تموز 2011، حيث أمر بإطلاق النار مباشرة على المحتجين السلميين وتورط في عمليات الاختطاف التي تكررت بالسويداء منذ عام 2016″.

كما يعتبر “غسان إسماعيل” المسؤول المباشر عن الاختفاء القسري لآلاف المدنيين، وعن تصفية عدد كبير من المعتقلين في سجن المزة العسكري مما دعا الاتحاد الأوربي لتصنيفه ضمن قوائم العقوبات .

وفي بداية عام 2018 تمت ترقية غسان لرتبة لواء، وعُين في آذار 2018 نائباً لمدير إدارة المخابرات الجوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا