تركيا - غازي عنتاب

“نيويورك تايمز”: تركيا الدولة الوحيدة التي تبذل جهودها لمساعدة السوريين

جنود اتراك تركيا سوريين

وكالة زيتون – متابعات
أكدت صحيفة أمريكية، أدت السلطات التركية هي الدولة الوحيدة التي تبذل قصارى جهدها لمساعدة اللاجئين السوريين الذين يدخلون أراضيها هربا من العمليات العسكرية التي يشنها نظام الأسد وحلفائه.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز”، إن “السوريين الذين لجئوا إلى الأراضي التركية هربًا من هجمات الأسد ينتظرون المساعدات الإنسانية الدولية؛ إلا أن تركيا تعتبر هي الدولة الوحيدة التي تقدم الإمكانيات للملايين منهم”.

وجاء ذلك في مقال نشرته الصحيفة عقب تغطيتها لمخيمات المهجرين بمنطقة “عفرين” في ريف حلب الشمالي، والتي تشهد عمليات تفجير إرهابية تقف وراءها ميليشيا “قسد”.

وذكرت أن عملية “غصن الزيتون” التي أطلقتها القوات التركية في بداية عام 2018 لطرد ميليشيا “قسد” من عفرين، تعرضت لانتقادات كبيرة على مستوى العالم.

وتابعت الصحيفة “غير أن كل السوريين الموجودين بالمنطقة حاليًا، وتقوم تركيا بحمايتهم، سعداء من التواجد التركي هنالك”.

وأشار المقال إلى أن “تركيا هي القوة الدولية الوحيدة التي تقوم بجهود في المنطقة لحماية نحو 5 ملايين مدني يعيشون ظروفًا صعبة بعد أن نزحوا من منازلهم”.

وأردف أن “الجنود الأتراك هم الوحيدون الذين يشكلون عائقًا أمام مجازر محتملة لقوات بشار الأسد وحلفائهم الروس”.

وفي سياق متصل، قال نائب والي ولاية “هاتاي” التركية للصحيفة، “هدفنا هو إعادة حياة هؤلاء إلى طبيعتها، حيث نقوم بفتح المدارس والمستشفيات ليعود الناس إلى حياتهم بشكل طبيعي”.

وأضاف أن السيارات المفخخة التي تحدث انفجارات في المدينة بين الحين والآخر تأتي عبر شاحنات من منطقة منبج التي تسيطر عليها ميليشيا “قسد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا