الأخبار

نظام الأسد يدّعي عودة 60 بالمئة من المهجرين للمناطق التي سيطر عليها في إدلب1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أدعى نظام الأسد عودة غالبية الأهالي للمناطق التي سيطر عليها، خلال السنتين الماضيتين، في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال “محمد نتوف” محافظ إدلب التابع لنظام الأسد، إن ما ما بين 55 إلى 60 بالمئة من الأهالي عادوا إلى مناطقهم في إدلب، وفق تقديراته.

وبحسب “نتوف”، فإنّ “نسبة العودة مرشحة للارتفاع بشكل كبير مع إعادة الإعمار وتأهيل البنى التحتية لتلك للمناطق”، حسبما ذكر خلال تصريحاته لصحيفة موالية.

وقدّر محافظ النظام في إدلب زراعة 80 إلى 85 بالمئة من المناطق بالقمح، وألمح إلى تهريب لمادة زيت الزيتون خصوصاً إلى تركيا.

وأشار إلى ما قال إنها مساعٍ “لفتح معابر للسماح للأهالي بحركة المرور، مع أفضلية للطلاب” الراغبين بتقديم امتحاناتهم في مدراس حكومة نظام الأسد.

وكان أحصى تقرير صادر عن فريق “منسقو استجابة سوريا”، حصيلة أعداد النازحين في المنطقة المنزوعة السلاح منذ توقيع اتفاق سوتشي 17 أيلول 2018 وحتى 31 كانون الثاني 2020 الماضي.

ويظهر التقرير إحصاء (يشمل أرياف إدلب وحماة وحلب) ما يصل مجموعه إلى 1 مليون و695 ألف و516 نازح.

اترك تعليقاً