الأخبار

بوادر معركة.. روسيا تسحب قواتها والجيش التركي يعزز شمال الرقة1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
سحبت القوات الروسية في كل من ريفي الرقة والحسكة الشماليين عدداً من آلياتها وجنودها من مناطق متفرقة شرقي الفرات، بالتزامن مع إرسال الجيش التركي تعزيزات إلى المنطقة.

وأفادت مصادر محلية بأن القوات الروسية سحبت رتلاً عسكرياً مؤلفاً من عدة آليات عسكرية، من مدرسة “العروبة” الواقعة في الحي الشرقي لمدينة “عين عيسى” بريف الرقة الشمالي، نحو قاعدة “تل السمن” بريف الرقة أيضاً.

ووفقاً لموقع “الخابور” فإن قاعدة “تل السمن” تقع جنوب الطريق الدولي M4، حيث تتمركز فيها قوات من الشرطة الروسية.

وبالتزامن مع ذلك سحبت الشرطة الروسية قوات لها من “محطة الأبقار” التابعة لبلدة “تل تمر” في ريف الحسكة الشمالي، كما سيرت دورية عسكرية اعتيادية في محيط البلدة.

بدوره أرسل الجيش التركي يوم أمس الأحد تعزيزات عسكرية إلى منطقة “نبع السلام” عن طريق معبر “اليابسة” الحدودي بريف تل أبيض شمالي الرقة.

وذكرت المصادر أن الجيش الوطني السوري استهدف مواقع لميليشيا “قسد” في محيط مدينة “عين عيسى” بريف الرقة، بقذائف المدفعية الثقيلة.

وتعتبر مدينة “عين عيسى” محط أنظار الجيش التركي، الذي يسعى إلى توسيع منطقة عمليات “نبع السلام” والسيطرة على المدينة الاستراتيجية الواقعة على طريق M4، وبذلك يفصل مناطق سيطرة الميليشيا في حلب، عن مناطقها في الرقة والحسكة.

اترك تعليقاً