الأخبار

مدير مشفى بدمشق: العدد الأكبر من السكان أصيب بفيروس كورونا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أعلن مدير مشفى المجتهد في دمشق أحمد عباس أن منحنى الإصابات بفيروس كورونا في دمشق أصبح في تسطح، في إشارة إلى أنها في انخفاض.

وذكر “عباس” أن العدد الأكبر من السكان أصيب بفيروس كورونا، مرجحاً أن تكون الإصابات أخف في حال قدمت ذروة جديدة من الوباء، وذلك بسبب تشكل المناعة حسب وصفه.

ولم يستبعد الطبيب وجود ذروة ثالثة أو رابعة من الفيروس، لكنه أشار إلى انخفاض ملحوظ بعدد الإصابات، وأن عدد المراجعين المحتمل إصابتهم بالفيروس لم يصل إلى الصفر.

من جانبه توقع مدير الجاهزية والإسعاف في وزارة الصحة التابعة للنظام “توفيق حسابا” وصول لقاح فيروس كورونا في شهر نيسان المقبل، مضيفاً أن الدفعة الأولى منه ستكفي 600 ألف شخص.

جدير بالذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المعلن عنها في مناطق سيطرة النظام بلغت 15179، في حين بلغ عدد المتعافين 9221، والوفيات 998.

اترك تعليقاً