الأخبار

جمعية الصاغة في دمشق تعترف بسعر صرف الدولار بشكل غير مباشر1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
اعترفت جمعية الصاغة في دمشق التابعة لنظام الأسد بشكل غير مباشر، يوم الثلاثاء 23 شباط، بسعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية في السوق.

وكانت رفعت جمعية الصاغة في دمشق، تسعيرة الذهب الرسمية، 3 آلاف ليرة جديدة، ظهيرة الثلاثاء، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وحسب الجمعية، أصبح غرام الـ 21 ذهب، بـ 177500 ليرة شراءً، 178000 ليرة مبيعاً.

كما أصبح غرام الـ 18 ذهب، بـ 152071 ليرة شراءً، 152571 ليرة مبيعاً.

ووفق سعر الأونصة العالمي، 1810 دولار، عصر الثلاثاء، -كان صباح الثلاثاء بـ 1812 دولار-، تكون جمعية الصاغة قد احتسبت “دولار الذهب” بـ 3496 ليرة.

وهو سعر قريب للغاية من سعر صرف الدولار الفعلي في السوق، عصر الثلاثاء، بدمشق، عند 3500 ليرة.

ويقترب سعر المبيع الفعلي لغرام الـ 21 في السوق من التسعيرة الرسمية، أو يرتفع عنها بوسطي 500 إلى 1000 ليرة لكل غرام واحد، فقط.

اترك تعليقاً