السياسة

نصر الحريري: الثورة لم تنته “والأسد” لم يكسب الحرب.. ونختلف مع واشنطن بـ 3 نقاط1 دقيقة للقراءة

نصر الحريري
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أكد رئيس الائتلاف الوطني السوري “نصر الحريري” أن الثورة السورية لم تنته، كما أن نظام الأسد لم يفز بالحرب، خاصة أن 42 بالمئة من الأراضي السورية لا زالت خارجة عن سيطرته.

وخلال محاضرة له في الدوحة حول “مآلات الوضع الميداني والسياسي في سوريا”، ألقاها في مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني، يوم أمس الثلاثاء، قال “الحريري” إن “المعارضة مستعدة للحل السياسي في سوريا، كونه الحل الوحيد هناك، وهي جاهزة له، ولديها أيضاً عدة خيارات بديلة لإجبار النظام على الرضوخ للحل.

وشدد على أن “الزمن يعمل لصالح المعارضة وليس لصالح النظام”، خاصة في ظل الأوضاع الاقتصادية والأمنية المتردية في المناطق الخاضعة لسيطرته.

وأشار إلى أن المعارضة السورية تختلف مع إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بـ 3 نقاط رئيسة، وهي “دعمها لتنظيم “قسد” في شمال سوريا، والملف الإيراني، خاصة في ظل احتمالية توقيع اتفاق جديد بين طهران وواشنطن حول الملف النووي، فضلاً عن الاختلاف مع واشنطن فيما يخص إدارة الأزمة وعدم التوصل إلى حل في سوريا”.

بالمقابل تطرق الحريري إلى 3 ركائز في العمل مع الولايات المتحدة، حيث قال: “الأولى أن تكون استراتيجيتها محددة وواضحة، والثانية أن تنسجم مع المخاطر الكبرى الموجودة في المنطقة، والثالثة الشكل الذي يؤدي إلى سلام وأمن مستدامين في سوريا”.

ولفت الحريري إلى أن أي محاولة لإعادة الإعمار من قبل الدول التي تلعب على هذا المصطلح “ستكون ضد الشعب السوري ومصالحه”، داعياً إلى “بدء الإعمار في شمال سوريا والمناطق التي تسيطر عليها المعارضة”، حيث يوجد 5 ملايين سوري.

وجاءت تصريحات “الحريري” أثناء وجوده في العاصمة القطرية الدوحة، وبعد يومين من لقاءه بوزير الخارجية القطري، وبحث آخر التطورات السياسية في الملف السوري وسبل التعاون ودفع العملية السياسية بما يحقق تطلعات الشعب السوري، إضافة لمستجدات الأوضاع في المناطق المحررة والخدمات والمشاريع التي تنفذها الحكومة السورية المؤقتة.

اترك تعليقاً