تركيا - غازي عنتاب

انتهت بمزيد من التوتر.. اجتماعات مكثفة بين الميليشيات الإيرانية والروسية في دير الزور

حرس ثوري إيراني إيران الحرس الثوري الإيراني

وكالة زيتون – متابعات
كشفت مصادر إعلامية، عن حصول اجتماعات مكثفة بين الميليشيات الإيرانية والموالية، وذلك في مسعى لإنهاء الخلاف الدائر حول النفوذ والسيطرة بين “الحرس الثوري الإيراني” وميليشيا “الدفاع الوطني” في دير الزور.

وبحسب موقع “أورينت نت”، فإن آخر تلك الاجتماعات عقد بين الطرفين المتناحرين جرى في مقر قيادة الدفاع الوطني بمدينة البوكمال شرق دير الزور.

وأردف أن الاجتماع حضره كل من (الحاج عسكر) قائد ميليشيا “الحرس الثوري” في البوكمال والمدعو (الحاج ذو الفقار) أحد قياديي الميليشيا، وحضره من ميليشيا الدفاع الوطني (فراس العراقية) متزعم الميليشيا بمدينة دير الزور

وعصام الفاضل قائد قطاع البوكمال، بالإضافة للعقيد نواف رئيس مفرزة ميليشيا الأمن العسكري في مدينة البوكمال.

وأضاف الموقع أن الاجتماع تناول سبل الوصول إلى صيغة يتم من خلالها توزيع نفوذ الجانبين على المنطقة وإنهاء التوتر الحاصل بين ميليشيات الدفاع الوطني والحرس الثوري الإيراني في مدينة البوكمال وريفها.

وحاول الطرفان التوصل إلى صيغة لتهدئة التوتر بينهما في المنطقة، بعد مقتل عدد من مقاتلي الطرفين وإصابة آخرين بجروح في الأيام الماضية، جراء اشتباكات متكررة بينهما آخرها قبل يومين في مدينة البوكمال.

وأكد أن الاجتماع انتهى دون وصول الطرفين إلى صيغة لتهدئة التوتر أو لتقاسم النفوذ على السيطرة في المنطقة.

وذكر أن الجهود المبذولة في الاجتماع لم تستطع حل الخلاف المتفاقم بين الميليشيات المتنازعة على النفوذ والسرقات، بل زاد ذلك من تعقيد الأمور وسط توقعات بتجدد الاشتباكات بين الطرفين في الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا