الأخبار

الحرس الثوري يعيد تشغيل معبر غير شرعي على الحدود السورية – العراقية1 دقيقة للقراءة

الحدود العراقية
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أعاد الحرس الثوري الإيراني، الأربعاء 3 آذار، تشغيل معبر غير نظامي على الحدود السورية – العراقية في مدينة البوكمال شرق دير الزور، عقب تعرضه لقصف جوي أمريكي قبل عدة أيام.

وبحسب موقع “تلفزيون سوريا”، فإن الحرس الثوري أعاد تشغيل معبر “السكك” (غير النظامي) على الحدود بين سوريا والعراق بعد تدميره قبل أيام إثر تعرضه لقصف جوي أمريكي.

وأضاف الموقع أن المليشيات سمحت، صباح اليوم، بدخول شاحنات الخضار والفواكه المتوقفة في المعبر منذ أسبوع لتعيد بتشغيله تهريب المواد الغذائية بين سوريا والعراق.

ورفع المسيطرين على المعبر علم نظام الأسد على عدد من المباني التي تقيم بها الميليشيات في محيط المعبر وتستخدمها لتسيير عمليات التهريب بين البلدين.

وكانت قصفت طائرات أمريكية، 26 شباط، مواقع لميليشيات إيران في ريف البوكمال بالقرب من الحدود السورية – العراقية.

وأدى القصف حينها إلى مقتل عدد من عناصر الميليشيات بينهم قياديين أحدهما إيراني الجنسية يدعى “حاج أبو مرتضى” وآخر قيادي في الحشد الشعبي العراقي يدعى “راهي” (أبو الحسن العراقي).

وأسفر القصف أيضا عن تدمير معبر “السكك” على الحدود السورية – العراقية بشكل كامل والذي تستخدمه ميليشيات إيران لتهريب الأسلحة والمواد والبضائع من سوريا إلى العراق وبالعكس.

اترك تعليقاً