الأخبار

ميليشيا “قسد”: ننظر بعين الثقة للعميد مناف طلاس ونؤيد المجلس العسكري1 دقيقة للقراءة

قسد
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
كشفت ميليشيا “قسد” عن موقفها من مشروع إنشاء مجلس عسكري انتقالي يضم ضباط من المعارضة وآخرين من قوات نظام الأسد لحكم سوريا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الميليشيا “كينو غابرييل”، إن “قسد” ليس لديها مشكلة مع المجلس العسكري الانتقالي، مضيفا أنها ترحب بأي عمل يهدف إلى إيجاد حل للأزمة السورية، على حد زعمه.

وأضاف “غابرييل” في تصريحات لموقع “الشمس نيوز”، أن الميليشيا على تواصل مع “مناف طلاس” بخصوص المجلس وحصلت على مجموعة من الحوارات لمعرفة مهام المجلس والهدف منه.

وأشار إلى أن “قسد” ترحب بأن تكون جزء من أي خطوة تؤدي إلى حل الصراع السوري، زاعما عملها على ضم جميع القوى الفاعلة على الأرض.

ولفت “غابرييل” إلى أن الميليشيا ترى أن الحل في سوريا سياسي، ولكن تعدد القوى الفاعلة على الأرض ووجود تأثيرات مختلفة عليها من قبل قوى إقليمية ودولية، جعل من الناحية العسكرية جزء أساسي مهم من الأزمة السورية.

وشدد على أن المجلس العسكري الانتقالي يجب أن يمثل كافة القوى السورية وأن يكون مكمل لكيان سياسي يمثل القوى السياسية السورية ويكون المجلسان مكملان لبعضهما البعض.

وأكد أن العميد “مناف طلاس” شخصية وطنية مقبولة من جميع مكونات الشعب السوري ولم يكن لديه مشاركة في أي عمل عسكري ضمن الصراع العسكري الروسي.

وأضاف أن “طلاس” شخصية يمكن التوافق حولها من جميع الأطراف في هذه المرحلة، لافتا إلى أن الميليشيا تنظر بعين الثقة إلى “طلاس”.

وكانت نقلت صحيفة “القدس العربي” عن شخص مقرب من العميد “طلاس”، قوله إنهم يعملون على إعداد مشروع وطني لقيادة سوريا، مضيفاً أنه سيبصر النور قريباً.

وذكر أن المجموعة القائمة على المشروع قطعت شوطاً مهماً فيه، حيث تم مناقشته مع “الدول الصديقة للشعب السوري”، ولكن لا زال المشروع يحتاج فترة زمنية من التحضيرات والنشاطات المعلنة وغير المعلنة.

اترك تعليقاً