الأخبار

شهيد وجرحى بقصف صاروخي روسي استهدف حراقات النفط شرقي حلب1 دقيقة للقراءة

حراقات ترحين
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
قضى مدني وأصيب آخرون بجروح، مساء الجمعة 5 آذار، جراء قصف صاروخي نفذته القوات الروسية من عدة قواعد استهدف ريف حلب الشرقي.

وفي التفاصيل، قال مراسل “وكال زيتون الإعلامية” في حلب إن القوات الروسية قصفت بثلاثة صواريخ منطقة الحراقات في قرية “حمران” بريف جرابلس شرق حلب.

وأدى القصف إلى استشهاد مدني وإصابة 11 آخرين بجروح متفاوتة جرى نقلهم إلى المراكز الطبية القريبة.

كما قصف الروس أيضا بعدة صواريخ بعضها محمل بقنابل عنقودية منطقة “حراقات ترحين” في ريف حلب الشرقي مما أدى إلى اندلاع حرائق هائلة في المنطقة، ولا تزال فرق الدفاع المدني تعمل على إخماد الحرائق حتى لحظة تحرير الخبر.

وفي سياق متصل، صرحَّ الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني السوري الرائد “يوسف الحمود” لـ “وكالة زيتون الإعلامية”، أن أربعة صواريخ خرجت من “الساحل ومطار كويرس ورادر شعالة” استهدفت منطقة “الحمران”.

وأضاف أن بلدة “ترحين” في ريف مدينة الباب شرق حلب جرى استهدافها بصاروخين محملين بقنابل عنقودية مصدرها مطار كويرس العسكري.

وكان قضى مدني وأصيب 14 آخرين بجروح، 23 تشرين الأول، جراء قصف صاروخي مجهول استهدف سوق “المازوت” في قرية “الكوسا” جنوب جرابلس شرق حلب.

وفي السادس والعشرين من شهر تشرين الثاني 2019، قصفت طائرات حربية روسية حراقات النفط في بلدة ترحين بريف مدينة الباب وبلدة الكوسا وتل الشعير بريف جرابلس بريف حلب الشرقي.

اترك تعليقاً