تركيا - غازي عنتاب

إصابة بشار الأسد وزوجته بفيروس “كورونا”.. وأول تعليق من رئاسة النظام

بشار الأسد أسماء الأسد

وكالة زيتون – خاص

أعلنت رئاسة نظام الأسد اليوم الاثنين عن إصابة رأس النظام “بشار الأسد” وزوجته “أسماء الأسد” بفيروس كورونا.

وقالت رئاسة النظام في بيان لها إن بشار الأسد وزوجته أجريا فحص الـ PCR، بعد شعورهما بأعراض خفيفة، لتظهر النتيجة إصابتهما بفيروس كورونا.

وزعمت أن حالة بشار وزوجته بصحة جيدة وحالتهما مستقرة، مضيفة أنهما سيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي التي ستستمر إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

وكان الفريق الاستشاري لفيروس “كورونا” التابع لنظام الأسد، قد كشف مؤخراً عن وصول سلالة جديدة للفيروس إلى سوريا، مستدلاً على ذلك بزيادة الإصابات وتفاقم أعراض الإصابة بالفيروس لدى المصابين.

وقال عضو الفريق الدكتور “نبوغ العوا”، إنه ومنذ عشرة أيام بدأت أعداد كبيرة بمراجعة العيادات الخاصة، التي حولت الإصابات بدورها إلى مراكز المستشفيات بدل الحجر المنزلي.

وذكر “العوا” أن الفترة الحالية تشهد قفزات كبيرة في عدد الإصابات، رغم أن وزارة الصحة بحكومة الأسد لا تعتمد إلا على إحصائيات المشافي بعيداً عن الحالات المسجلة في العيادات والمراكز الصحية.

وأضاف “المشكلة عندنا أننا لا نعترف بأن هناك حالة مرض شديدة، من غير المنطقي عدم التصريح عن ذلك، بالإضافة إلى أن الحكومة لا تتخذ ما يكفي من الإجراءات الاحترازية”.

وبلغ عدد الإصابات المعلن عنها من قبل نظام الأسد 15981، في حين بلغ عدد المتعافين 10374، والوفيات 1063، وهو ما يشكك به أطباء في مناطق النظام، حيث يؤكدون أن الأعداد أكبر من المعلن عنها بكثير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا