الأخبار

هام.. إليك الأسباب الخفية وراء الإعلان عن إصابة بشار الأسد بـ”كـ.ـورونـ.ـا”1 دقيقة للقراءة

بشار الاسد
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

شكك مراقبون في صحة ما نشرته رئاسة النظام في سوريا، اليوم الاثنين، عن إصابة بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد بفيروس كورونا.

وقال المحلل العسكري والاستراتيجي “أسعد الزعبي” عبر حسابه في تويتر: “‏ما يتحدث به النظام عن إصابة المجرم القاتل رأس النظام بفيروس كورونا غير صحيح، إنما هذه إحدى كذبات النظام للتخلص من ضغط الموالين له، عند الحديث عن التدهور الاقتصادي والجوع”.

بدوره قال الباحث “عبد الوهاب عاصي” أن إعلان إصابة بشار الأسد وأسماء الأخرس ليس أكثر من محاولة رخيصة من أجل استمالة الجمهور الموالي للتعاطف معهما.

وأوضح أن الإعلان جاء في ظل المخاوف من تنامي حالة الاستنكار تجاه عجز النظام عن وقف انهيار الاقتصاد وتردي الواقع المعيشي وانتشار الفساد.

وفي وقت سابق قالت رئاسة النظام في بيان إن بشار الأسد وزوجته أجريا فحص الـ PCR، بعد شعورهما بأعراض خفيفة، لتظهر النتيجة إصابتهما بفيروس كورونا.

وزعمت أن حالة بشار وزوجته بصحة جيدة وحالتهما مستقرة، مضيفة أنهما سيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي التي ستستمر إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

اترك تعليقاً