السياسة

بينهم “نظام الأسد”.. حزب العدالة والتنمية يصنف أعداء تركيا الخارجيين1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
صنف رئيس حزب العدالة والتنمية الجديد “عثمان نوري كاباك تيبيه”، الذي تسلم منصبه شهر شباط الماضي، أعداء تركيا على الصعيد الخارجي والتي شملت نظام الأسد.

وصرحَّ مسؤول إعلامي في الحزب لـ”أورينت نت”، أن الحديث حول أعداء تركيا في الاجتماع جاء بعد ذكر انتقادات رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض كمال كيلشدار أوغلو لسياسية تركيا.

وقال “كاباك تيبيه” ردا على هذه الانتقادات، إن “رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو لا يمكنه وصف ميليشيا قسد وحزب العمال الكردستاني بالإرهابيين وهو شخص يسمي الإرهابيين بالأصدقاء”.

وأضاف تبيه أن أوغلو “يعارض عملياتنا لحماية حدودنا مع سوريا والعراق، وينزعج من جهودنا في الحفاظ على حقوقنا شرقي المتوسط.

وأردف “وبالمقابل يفرح عند فرض عقوبات على بلدنا ونزول العملة التركية أمام الدولار”.

واعتبر أن أوغلو “يذهب باستمرار لمسؤولي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، ويشكو من بلدنا لتفرض عقوبات”، مؤكدا أنه يطلب الدعم منهم لإسقاط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وعقب الاجتماع صنف كاباك تبيه أعداء تركيا على الصعيد الخارجي، والتي شملت حسب الترتيب كلاً من “الولايات المتحدة الأمريكية وحزب العمال الكردستاني ومن ثم نظام الأسد ونظام حفتر في ليبيا”، مشيراً إلى مواقف حزب الشعب الجمهوري المتضامنة معهم.

ومن الجدير بالذكر أن سياسة حزب الشعب الجمهوري تناهض وجود اللاجئين السوريين في تركيا، ويعدون أعضاء حزبهم بأنهم سيعيدون السوريين إلى بلادهم بعد تحقيق السلام في الشرق الأوسط.

اترك تعليقاً