الأخبار

ضباط روس يجتمعون مع قياديين من ميليشيا “قسد” بناحية عين عيسى.. ومصدر يكشف مخرجاته1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
اجتمع ضباط في القوات الروسية وقياديين بميليشيا “قسد”، صباح الخميس 18 شباط، في مقر “العمليات المشتركة” بناحية “عين عيسى” شمال الرقة.

وبحسب موقع “تلفزيون سوريا”، فإن الاجتماع جاء بهدف مناقشة “الدور الروسي في الصراع العسكري في منطقة شمال شرقي سوريا”.

وأضاف أن الضباط الروس “أكدوا التزامهم بمنع أي تقدم للجيش الوطني السوري على محور عين عيسى.

وطالبت ميليشيا “قسد” لقوات الروسية “بتكثيف” دورياتها على طريق “إم 4″، ورفع العلم الروسي على مدخل بلدة عين عيسى من الجهة الشمالية.

الأمر الذي لاقى رفضاً من الجانب الروسي، دون توضيح الأسباب، وفقا لموقع تلفزيون سوريا.

وأبلغ الروس ميليشيا “قسد” خلال الاجتماع، بأنهم يسعون لزيادة عدد عناصرهم في المنطقة مستقبلاً، “لمنع أي تجاوزات عسكرية” من قبل الجيش الوطني.

وسبق أن صرحَّ مسؤول في مجلس سوريا الديمقراطية “مسد”، الثلاثاء 2 آذار، أن الروس حاولوا ابتزاز “قسد” في ناحية عين عيسى شمال الرقة للرضوخ لمطالبهم.

وقال “سلام حسين” عضو مكتب العلاقات العامة في “مسد”، إن الروس وجهوا لـ “قسد” رسالة مفادها “ارضخوا لمطالبنا”، في إشارة إلى انسحاب القوات الروسية قبل أيام من عين عيسى.

وأضاف في تصريحات لوكالة “هاوار”، أن “قسد” لم ترضخ لمطالب الروس نتيجة “تمسكها بأرضها”، على حد زعمه.

اترك تعليقاً