السياسة

روسيا ونظام الأسد يبحثان ملف اللجنة الدستورية السورية1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أجرت روسيا، يوم أمس، مباحثات مع نظام الأسد بشأن أعمال اللجنة الدستورية السورية، إلى جانب عدة ملفات أخرى منها “إعادة الإعمار”.

ونشرت وزارة الخارجية الروسية بياناً ذكرت فيه أن المباحثات تمت بين المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا “ميخائيل بوغدانوف”، وسفير نظام الأسد في روسيا “رياض حداد”.

وذكرت الوزارة أن اللقاء تم بناء على طلب سفير نظام الأسد، وتم خلاله تبادل معمق لوجهات النظر حول الوضع في سوريا وما حولها.

وجرى التركيز وفقاً للوزارة على مشاكل عمل لجنة صياغة الدستور السورية في جنيف، وكذلك “القضايا الراهنة للتعاون الروسي السوري من أجل إعادة إعمار سوريا بعد الصراع”.

وقالت إن “بوغدانوف” جدد التأكيد على “الدعم الثابت لسيادة سوريا ووحدتها وسلامة أراضيها، والاستعداد لمواصلة مساعدة الشعب السوري في محاربة الإرهاب الدولي”، حسب وصفها.

وكان وزير الخارجية التركي قد ذكر أن بلاده تعمل على عقد الجلسة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية، قبل شهر رمضان.

وشدد على أن نظام الأسد يرفض الحل السياسي، وهو ما ظهر جلياً في اجتماعات اللجنة الدستورية، مضيفاً أن الحل السياسي هو الطريق الوحيد في المسألة السورية.

وانعقدت الجولة الخامسة من اجتماعات اللجنة الدستورية في جنيف أواخر شهر كانون الثاني / يناير الماضي، وأكد المبعوث الأممي إلى سوريا “غير بيدرسون” إن الجلسة كانت مخيبة للآمال، في حين حملت 5 دول أوربية نظام الأسد مسؤولية عدم إحراز تقدم جوهري في أعمال اللجنة.

اترك تعليقاً