الأخبار

ميليشيا “فاطميون” الأفغانية تهاجم مدنيين شرقي حلب وتوقع ضحايا في صفوفهم1 دقيقة للقراءة

فاطميون الفاطميون الميليشيات الفاطمية
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أقدمت ميليشيا أفغانية مدعومة من إيران، على مهاجمة تجمع للمدنيين يقومون بجمع نبات “الكمأة” في ريف حلب، موقعة قتلى وجرحى في صفوفهم.

وقال موقع “زمان الوصل”، إن ميليشيا لواء فاطميون الأفغاني، هاجمت تجمع مدنيين يجمعون (الكمأة) في محيط مدينة “مسكنة” شرقي حلب.

وأضاف الموقع أن الهجوم أدى إلى مقتل وجرح عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال جُلهم من عائلة واحدة.

وأوضح أن كلا من “محمد العبد- 52 عاماً”، وزوجته “رغد العبد- 42 عاماً”، وابنه (19 عاماً)، وابنته (26 عاماً)، قُتلوا فجر اليوم الثلاثاء

وأُصيب أربعة آخرون بينهم امرأتان، إثر إطلاق النار عليهم بشكلٍ مباشر أثناء جمعهم “الكمأة” في بادية قرية “المحسن” جنوبي مدينة “مسكنة” بريف حلب الشرقي.

وكان قضى مدنيون وأصيب آخرون بجروح، السبت 20 آذار، جراء تعرضهم لهجوم نفذه مجهولون في ريف حمص الشرقي.

وقالت مصادر محلية، إن مجهولين استهدفوا بالأسلحة الرشاشة عددا من المدنيين أثناء عملهم في جمع نبات “الكمأة” شرق “البلعاس” بريف حمص.

وأضافت المصادر أن الاستهداف أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين من عائلة “العبد الله” وإصابة آخرين بجروح.

اترك تعليقاً