السياسة

“فقدوا الثقة بنا”.. إقرار أممي بالفشل في وقف معاناة السوريين1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أكد الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيرش” أن العديد من السوريين فقدوا الثقة في قدرة المجتمع الدولي على وقف معاناتهم، وذلك خلال مؤتمر بروكسل الخامس للمانحين الدوليين بشأن دعم مستقبل سوريا.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن العديد من السوريين فقدوا الثقة بقدرة المجتمع الدولي في صياغة مسار متفق عليه للخروج من “الصراع” المستمر منذ 10 سنوات، مضيفاً أن “الحرب في سوريا ليست حربها فقط، وأن إنهاءها والمعاناة الهائلة التي لا تزال تسببها هي مسؤوليتنا الجماعية”.

وقال “غوتيريش”: “لدي قناعة بأننا ما زلنا نستطيع إلى جانب الأطراف السورية نفسها التوصل إلى تسوية سياسية تفاوضية تماشياً مع قرار مجلس الأمن 2254”.

ولفت إلى أن “9 من كل 10 سوريين يعيشون في فقر”، وأوضح أن العاملين في المجال الإنساني يقدمون في كل شهر المساعدة إلى 7.6 ملايين شخص في سوريا.

وشدد على أن “السوريين يعانون منذ 10 سنوات من الموت والدمار والتهجير والحرمان، وقتل مئات الآلاف من المدنيين وجرح الملايين، وأجبر أكثر من نصف السكان على ترك منازلهم، وتعرض عدد لا يحصى من الآخرين للجوع تحت الحصار أو التعذيب أو الاعتقال غير القانوني أو الاختفاء القسري”.

وكان من المقرر أن تسعى الجهات الراعية لمؤتمر بروكسل لجمع مبلغ قياسي قدره 10 مليارات دولار، 4.2 مليار دولار منها ستخصص لأكثر من 13 مليون شخص داخل سوريا.

يُشار إلى أن “لوت ليخت” مديرة الاتحاد الأوروبي في منظمة هيومن رايتس ووتش، أكدت أن الاحتياجات الإنسانية للسوريين بلغت في سوريا والبلدان المجاورة حداً أكبر من أي وقت مضى.

اترك تعليقاً