السياسة

السعودية: ندعم الجهود الدولية التي تؤدي لعودة الاستقرار في سوريا1 دقيقة للقراءة

السعودية
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أطلقت السلطات السعودية، اليوم الخميس 8 نيسان، تصريحات جديدة حول آخر الأوضاع في سوريا

وقال مجلس الوزراء السعودي، إن بلاده “تدعم جميع الجهود الدولية التي تؤدي لعودة الاستقرار والسلام إلى سوريا وشعبها الشقيق”.

وشدد خلال جلسة له عبر تقنية الفيديو برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، على “المطالبة بوقف مشروع إيران الطائفي الذي يسهم في إطالة أمد الأزمة ويزيدها تعقيداً، وخروجها وجميع القوات التابعة لها”.

كما طالب “بـ وقف ممارساتها (إيران) الإجرامية الهادفة لتغيير هويتها العربية، وأهمية محاربة التنظيمات الإرهابية بأشكالها كافة”، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وكان قال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، شهر آذار الفائت، إنه لا وجود للحل في سوريا إلا من خلال المسار السياسي.

وأضاف بن فرحان، خلال مؤتمر صحفي في وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، “متفقون مع أصدقائنا الروس على أهمية إيجاد مسار سياسي يؤدي إلى تسوية واستقرار الوضع في سوريا”.

وقال “تؤكد المملكة على أهمية استمرار دعم الجهود الرامية لحل الأزمة السورية بما يكفل أمن الشعب السوري ويحميه من المنظمات الإرهابية والميليشيات الطائفية والتي تعطل الوصول إلى حلول حقيقية تخدم الشعب السوري الشقيق”.

وأضاف أن السعودية حريصة منذ البداية على إيجاد سبيل لإيقاف النزيف الحاصل في بلد شقيق ومهم، وكذلك حريصون على التنسيق مع جميع الأطراف بما فيهم الأصدقاء الروس.

اترك تعليقاً