تركيا - غازي عنتاب

غرفة تجارة الأردن تطالب بلادها بعودة العلاقات الاقتصادية مع نظام الأسد

معبر نصيب

وكالة زيتون – متابعات
طالبت غرفة تجارة الأردن، سلطات بلادها بإعادة فتح المعبر الحدودي مع سوريا وإزالة العوائق المفروضة من الجانبين.

وقال رئيس الغرفة “نائل الكباريتي”، إنه يجب اقتناص الفرصة لتصبح الأردن المنفذ الوحيد للاستيراد والتصدير إليها.

وأضاف، بحسب ما نقلت وسائل إعلامية أردنية، أن خلال زيارته الأخيرة لسوريا بحث مع نظام الأسد عودة العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وأشار “الكباريتي” إلى أن اقتراحه لاقى تجاوباً غير مسبوق من قبل القطاعات الاقتصادية.

وذكر أن القطاعات الاقتصادية ترغب بإعادة فتح الحدود بين سوريا والأردن لاستئناف عملية الاستيراد والتصدير بين الجانبين.

وأوضح أن هناك قيوداً وضعت من قبل الحكومة الأردنية ونظام الأسد مثل رسوم الترانزيت، لافتاً أنه من غير المعقول أن تدفع الشاحنات السورية 1500 دولار للمرور من الأردن.

وبيّن “الكباريتي” أنه يجب تسهيل حركة النقل التجاري بين الأردن ونظام الأسد، موضحاً أن هذا الأمر يحتاج إلى جهد حكومي واجتماعات مكثفة للتوصل إلى اتفاقات تنهي هذه الأمور.

ويخشى الأردن من انتشار الميليشيات الإيرانية وميليشيا حزب الله اللبناني في الجنوب السوري والذي يشكل تهديداً لأمنها القومي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا