الأخبار

بأقل من 17 دولار.. نظام الأسد يعوض جرحى قواته المعاقين1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
قررت حكومة نظام الأسد تقديم تعويض مادي لفئة معينة من جرحى الميليشيات الذين أصيبوا خلال حربهم ضد الشعب السوري، وذلك بمبلغ مادي لا تتجاوز قيمته الـ17 دولار.

وذكرت مصادر إعلامية موالية، أن مجلس وزراء النظام وافق خلال الجلسة التي عقدها يوم أمس الثلاثاء على تقديم تعويض لجرحى “الدفاع الشعبي”، شريطة أن يكون لديهم نسبة عجز بين 40 و65 بالمئة.

ووفقاً للمصادر فإن قيمة التعويض هي 50 ألف ليرة شهرياً، لمدة عشر سنوات، وتعادل قيمة هذا المبلغ قرابة الـ16.5 دولار أمريكي، الذي وصل سعر صرفه في بعض الأحيان إلى حاجز الـ5000 ليرة سورية.

وميليشيا “الدفاع الشعبي” هي وحدات مسلحة لا تتبع لقوات الأسد بشكل رسمي وإنما رديفة لها، تم تشكيلها عقب إندلاع الثورة السورية ضد النظام، للمشاركة في قمع المظاهرات السلمية، وخوض المعارك فيما بعد.

تجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد عمد خلال السنوات الماضية إلى إذلال عناصر قواته والموالين له، من خلال المنح والمكافأت التي يقدمها لهم تحت مسمى “مكرمات”، حيث سبق وأن قدم لعناصره الجرحى صندوقة برتقال وعلبتي فول وساعة حائط ورأس ماعز.

اترك تعليقاً