السياسة

مسؤول سعودي يكشف حقيقة عقد لقاء مع نظام الأسد في دمشق1 دقيقة للقراءة

السعودية
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
كشف مسؤول سعودي كبير في وزارة الخارجية حقيقة الأنباء التي تتحدث عن قيام وفد من المملكة بإجراء زيارة إلى العاصمة السورية دمشق وعقد لقاء مع مسؤولين في نظام الأسد.

وأكد السفير السعودي في روسيا “رائد قرملي”، أن السياسة السعودية تجاه سوريا لا تزال قائمة على دعم الشعب السوري، وحل سياسي تحت مظلة الأمم المتحدة ووفق قرارات مجلس الأمن.

وشدد “قرملي” في تصريحات لوكالة “رويترز” على أن التقارير الإعلامية الأخيرة التي تتحدث عن قيام رئيس جهاز الاستخبارات “خالد الحميدان” بإجراء زيارة إلى دمشق ولقاء “علي مملوك” غير دقيقة.

وقبل أيام، قالت صحفية “رأي اليوم” الكويتية إن وفداً سعودياً وصل إلى دمشق في الرابع من الشهر الجاري، وعقد لقاءات مع نظام الأسد، تمهيداً لعودة العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين وفتح السفارات.

جدير بالذكر أن سفير نظام الأسد في بيروت “علي عبد الكريم علي” أعرب عن ترحيب النظام بأي خطوة تطبيعية معه، من أي دولة عربية، وادعى أن الممكلة العربية السعودية غيرت موقفها من الملف السوري بشكل كبير.

اترك تعليقاً