الأخبار

قتلى وجرحى برصاص ميليشيا “قسد” ضد متظاهرين جنوب الحسكة1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
قضى مدنيون وأصيب آخرون بجروح، اليوم الثلاثاء 18 أيار، جراء تفريق ميليشيا “قسد” لمظاهرة احتجاجية ضد ارتفاع أسعار المحروقات في ريف الحسكة.

ووفقا لموقع “الخابور” المحلي، فإن ميليشيا “قسد” أطلقت الرصاص بشكل مباشر على مظاهرة ضد ارتفاع أسعار المحروقات في مدينة الشدادي جنوب الحسكة.

وأضاف الموقع أن الاستهداف أدى إلى مقتل خمسة مدنيين وإصابة خمسة آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطرة.

كما أحرق المتظاهرون حاجز “زوري” التابع للميليشيا بالكامل بعد طرد العناصر منه، عقب سقوط قتلى ومصابين خلال الاحتجاجات، كما قطعوا الطرقات المؤدية إلى البلدة لمنع “قسد” من اقتحامها.

وكانت شهدت مناطق سيطرة قوات “قسد”، خلال الأيام القليلة الماضية، ارتفاع في أسعار المحروقات بعد إعادة فتح خطوط عبور النفط للنظام السوري.

ووفقا لـ موقع “عين الفرات” المحلي، فإن صهاريج النفط التابعة لـ شركة “القاطرجي” عادت للعمل بين مناطق “قسد” والنظام السوري.

وتعبر صهاريج النفط بشكل يومي من ريف ديرالزور إلى مناطق النظام عبر معبر مدينة الطبقة في الرقة ومن ثم إلى مصفاة بانياس.

وبلغ سعر لتر المازوت 430 ل.س ولتر البنزين وصل إلى 700 ل.س، أما الكاز ارتفع إلى 600 ل.س، وجرة الغاز وصل سعرها إلى 20 ألف ل.س في الأسواق السوداء

اترك تعليقاً