الأخبار

“جبران باسيل” يهاجم لبنانيين اعترضوا على انتخابات “بشار الأسد”1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
هاجم وزير الخارجية اللبناني السابق “جبران باسيل” عدد من اللبنانيين، ممن اعترضوا طريق سوريين يقيمون في لبنان، أثناء خروجهم بمسيرة لدعم “بشار الأسد” في الانتخابات الرئاسية.

ونشر “باسيل” تغريدة على تويتر، قال فيها: “عندما قلنا بعودة آمنة وكريمة للنازحين السوريين، قلتم إننا عنصريون! عندما وضعنا خطة حضارية لعودة آمنة وكريمة للنازحين، رفضتموها وقلتم إننا فئويون!”.

وأضاف: “عندما تضربون نازحين مسالمين ذاهبين للتصويت في سفارة بلدهم وتعتدون على أمانهم وكرامتهم، نقول عنكم إنكم نازيون”.

ويوم أمس الخميس، مزق شبان لبنانيون صور “بشار الأسد” وكسروا سيارات السوريين الموالين، خلال انطلاقهم للانتخاب داخل سفارة “النظام” في بيروت.

وكان “سمير جعجع” رئيس حزب “القوات اللبنانية”، قد ذكر أن عشرات آلاف النازحين السوريين في لبنان يتحضرون للمشاركة في المهزلة المأساة المسماة انتخابات رئاسية سورية في مقر السفارة السورية في الحازمية”.

وقال “جعجع”: “تعريف النازح واضح ومتعارف عليه دولياً، وهو الشخص الذي ترك بلاده لقوة قاهرة وأخطار أمنية تحول دون بقائه فيها”.

وأردف “وبالتالي نطلب من رئيس الجمهورية ورئيس حكومة تصريف الأعمال إعطاء التعليمات اللازمة لوزارتي الداخلية والدفاع والإدارات المعنية من أجل الحصول على لوائح كاملة بأسماء من سيقترعون للأسد، والطلب منهم مغادرة لبنان فوراً، والالتحاق بالمناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد في سوريا، طالما أنَّهم سيقترعون لهذا النظام ولا يُشكل خطراً عليهم”.

اترك تعليقاً