الأخبار

الاتحاد الإعلاميين السوريين يدين الاعتداء على مظاهرة في الباب1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أدان “الاتحاد الإعلاميين السوريين”، استهداف عناصر من الجيش الوطني السوري لمتظاهرين في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وقال الاتحاد في بيان له نشره، اليوم الجمعة 21 أيار، إن عناصر من الجيش الوطني استهدفوا بالرصاص العشوائي مظاهرة تطالب بدخول قافلة مهجري القنيطرة إلى ريف حلب.

وأضاف أن الاستهداف أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المشاركين بالمظاهرة وأيضا قيام عناصر الجيش الوطني بالاعتداء على الإعلامي “عمار نصار”.

واستنكر الاتحاد تصرفات عناصر الجيش الوطني مؤكدا أنهم لا يمثلون إلا أنفسهم ولا تمت تصرفاتهم لأخلاق الثورة السورية.

وطالب الجيش الوطني السوري بمحاسبة العناصر المسيئة بشكل فوري وإلحاق أشد العقوبات بهم وتسليمهم للقضاء أصولاً.

ومنذ يوم أمس الخميس، نظم ناشطون في مدينة الباب اعتصام احتجاجي على منع القوات التركية دخول المهجرين إلى مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

وكانت خرجت مظاهرات عند معبر “أبو الزندين” بالقرب من مدينة الباب شرق حلب، وطالب المشاركون بإدخال المهجرين بشكل فوري.

اترك تعليقاً