الأخبار

ازدياد وتيرة الاغتيالات في السويداء جنوب سوريا1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

ازدادت وتيرة الاغتيالات في السويداء، خلال الفترة القليلة الماضية، مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين بجروح.

ووفقا لموقع “السويداء 24″، فإن الشابين “عادل راضي نصر” و”فارس نصر نصر” من قرية “سميع” وصلا إلى مستشفى “السويداء الوطني” مفارقين للحياة، جراء إصابتهما بعيارات نارية، كما وصل شاب مصاب من القرية هو “دريد أبو شبلي”.

وأضاف الموقع أن مجموعة مسلحة تسللت باتجاه الأراضي الزراعية الواقعة غربي قرية “سميع” بمحاذاة ريف درعا الشرقي، وأضرمت النار بالمحاصيل، مما استدعى مجموعة من المواطنين التوجه إلى الأراضي لإخماد الحريق.

وأشارت إلى أن المواطنين تفاجئوا بوابل من الرصاص، ليتبين أن الحريق مفتعل من المسلحين ذاتهم، حيث لفت إلى أن إطلاق النار أدى لإصابة عدة أشخاص، ثم توافد العشرات من أبناء القرية، واشتبكوا مع المسلحين”.

وأوضحت أن عشرات المقاتلين من الفصائل المحلية في السويداء، توجهوا إلى قرية “سميع” على خلفية الاشتباكات التي حصلت.

وأشارت إلى أن الاشتباكات انتهت، ولا تزال تسمع أصوات إطلاق نار بين الحين والأخر، نتيجة عمليات تمشيط في المنطقة التي تسلل لها المسلحون.

وكان وجد “زياد محمود البعيني”، مقتولاً في حديقة منزله بمدينة “شهبا” شمال السويداء، في وقت مبكر اليوم إثر إصابته بطلق ناري في الصدر.

اترك تعليقاً