الأخبار

عملية اغتيال تطال قيادي في الجيش الوطني بريف إدلب1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

قضى قيادي في صفوف الجيش الوطني السوري، أمس الجمعة 21 أيار، جراء استهدافه بعبوة ناسفة في مدينة سلقين بريف إدلب الشمالي.

ووفقا لمصادر محلية، فإن عبوة ناسفة استهدفت القيادي في الجبهة الوطنية للتحرير العقيد “عبدالحليم الخليل” والذي ينحدر من بلدة “بليون” في جبل الزاوية.

وارتفعت نسبة حالات الاغتيال والخطف في محافظة إدلب التي تسيطر عليها “هيئة تحرير الشام” في الآونة الأخيرة لتطال صرافين ومقاتلين في فصائل المعارضة.

وقبل أسبوعين هزَّت جريمة قتل بلدة “الفوعة” بريف إدلب بعد إقدام رجل على قتل آخر وإصابة زوجته وزوجة القاتل حيث تم نقلهم للمشفى، بسبب رفض زوجة القاتل العودة إلى بيت زوجها نتيجة مشاكل عائلية.

والإثنين 17 أيار، اغتال مجهولين القائد الميداني في تجمع أحرار الشرقية بالجيش الوطني إبراهيم الحامد والملقب بـ الأنصاري قُتِل إثر عملية اغتيال طعنًا بالسكاكين في مدينة معرة مصرين شمالي إدلب.

اترك تعليقاً