تركيا - غازي عنتاب

الرئاسة التركية : المنطقة الأمنة ضرورة لأبعاد التنظيمات الإرهابية

ثثث

وكالة زيتون -متابعات
قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، للمبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري، إن إنشاء المنطقة الآمنة شرق الفرات، لن يتم إلا من خلال خطة تلبي تطلعات أنقرة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده “قالن” مع جيفري، اليوم الأربعاء، في المجمع الرئاسي التركي بالعاصمة أنقرة.
وتمحور اللقاء حول تأسيس المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات، والمستجدات في سوريا، وخاصة مكافحة التنظيمات الإرهابية بما فيها “داعش” وميليشيا”PKK-PYD” “.

وشدد متحدث الرئاسة التركية، خلال اللقاء، على أولويات الأمن القومي لبلاده بشكل واضح.
كما بحث الجانبان قضايا مكافحة الإرهاب في عموم سوريا، وخارطة طريق منبج، وتشكيل اللجنة الدستورية، وتحقيق الحل السياسي في إطار وحدة الأراضي السورية.

وشدّد متحدث الرئاسة التركية على أن إنشاء المنطقة الآمنة ليس ممكنًا إلا من خلال خطة تلبي تطلعات تركيا.
وأشار إلى أهمية مواصلة التعاون في الملف السوري بما يتماشى مع مبادئ الثقة والشفافية.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية تنكرت أكثر من مرة للاتفاقيات مع تركيا بشأن المنطقة الأمنة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا