الأخبار

اندماج مجموعة من مكونات الجيش الوطني تحت مسمى الفرقة الأولى1 دقيقة للقراءة

الجيش الوطني السوري
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
أعلنت مجموعة من مكونات الجيش الوطني السوري اليوم الأحد اندماجها ضمن تشكيل موحد، وذلك في إطار عملية إعادة الهيكلة ضمن صفوف الجيش.

وأصدرت كل من “الفرقة التاسعة قوات خاصة” و”لواء الشمال” و”اللواء 112″، بياناً مشتركاً، أعلنوا خلاله الاندماج بشكل كامل تحت مسمى “الفرقة الأولى” العاملة ضمن صفوف الفيلق الأول في الجيش الوطني.

وأوضح النقيب “مصطفى الشيوخي” القيادي في الفرقة الأولى أن الهدف من التوحد هو زيادة تنظيم وترتيب صفوف الجيش الوطني، للانتهاء من الحالة الفصائلية والتحول إلى حالة تنظيمية ضمن هيكلية نظامية.

وأضاف “الشيوخي” في حديث لـ “وكالة زيتون الإعلامية” أن أحد الأهداف الرئيسية للاندماج هي تحقيق الأمن والاستقرار في مناطق انتشار الجيش الوطني السوري، والقدرة على القيادة والسيطرة على العناصر بآلية وقيادة واحدة تنتقل من قيادة المجموعات الصغرى إلى ألوية وفرق كبيرة، بحيث يكون هناك توحد حقيقي.

يذكر أن “فرقة السطان محمد الفاتح”، و”لواء سمرقند” و”لواء الوقاص” المنضوية ضمن صفوف الجيش الوطني السوري أعلنت يوم الجمعة الماضي الاندماج تحت مسمى “الفرقة 13”.

اترك تعليقاً