السياسة

4 نقاط هامة في اجتماع سوري – أمريكي.. وأحد الحضور يبيّن لـ”زيتون” التفاصيل1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

عقد عدد من السوريين في الولايات المتحدة لقاءً مع عضو الكونغرس الأمريكي “Raja Krishnamoorthi”، لبحث آخر التطورات المتعلقة بالملف السوري، والسياسة الأمريكية بشأن سوريا.

وأوضح السياسي “أيمن عبد النور”، وهو أحد الحضور، في تصريح لـ “وكالة زيتون الإعلامية” أن المسؤول الأمريكي، تحدث عن 4 نقاط، أشار في أولها إلى الخطأ في عدم تنفيذ الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما لـ”خطه الأحمر”.

وبحسب المسؤول، فإن “دونالد ترامب”، قال إن تنظيم “داعش” انتهى، وكان يريد الانسحاب من سوريا، وهو لا يؤيد هذا الأمر.

وذكر أن إيران وروسيا والصين تدعم نظام بشار الأسد من أجل تحصيل مكاسب منها اقتصادية، مشيراً إلى ضرورة عدم السماح بأن يستمر هذا النظام الذي ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

ودعم المسؤول فكرة استمرار الضغط الاقتصادي على أركان النظام والعزل الدبلوماسي وعدم التطبيع معه.

وأضاف: “يجب أن تكون سوريا محط تفاوض أو قابلة للتسويات ضمن الملف النووي الإيراني”، موضحاً أنه مع سياسة أخلاقية للولايات المتحدة بحيث لا يتم السماح لنظام بشار الأسد بالوصول إلى التمويل اللازم لإعادة الإعمار قبل الحل السياسي النهائي.

ومن النقاط التي طرحها الحضور، دعم تعيين مبعوث خاص لسوريا، وبدء إدارة بايدن إصدار قائمة عقوبات على بعض رجال النظام الفاسدين، وترتيب زيارة لشمال غربي سوريا للاطلاع ودعم الواقع الحياتي هناك.

ودعا الحضور إلى الضغط باتجاه وقف عضوية نظام الأسد بالمجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية.

وأكدوا أن نظام الاسد لا يحمي الأقليات بل يستغلها، فيما أجاب عضو الكونغرس أن نظام الأسد لا يمثل إلا نفسه وعائلة الأسد.

ونوّه الحضور إلى ضرورة التنبه من قيام إيران بشراء منازل المسيحيين في دمشق القديمة وتغيير البنية الديموغرافية للسكان فيها.

وتعقد الجالية السورية في الولايات المتحدة الأمريكية لقاءات شبه يومية مع مسؤولين أمريكيين، وأعضاء في الكونغرس، من أجل حثّ إدارة بايدن على اتخاذ قرارات جدية من شأنها لجم نظام الأسد، وإجباره على الانخراط بالحل السياسي.

اترك تعليقاً