الأخبار

هجوم على موقع للجيشين الوطني السوري والتركي شمال حلب.. وثكنات “قسد” تحت النيران1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

قضى جندي تركي، وآخر من الجيش الوطني السوري، مساء الخميس 3 حزيران، جراء استهدافهما بصاروخ موجه من قبل ميليشيا “قسد” في ريف حلب الشمالي.

وصرح مصدر عسكري لـ “وكالة زيتون الإعلامية”، أن الميليشيا استهدفت بصاروخ موجه مجموعة عناصر للجيشين التركي والوطني السوري على محور “باصوفان” بريف عفرين.

وأدى الاستهداف إلى استشهاد عنصر من الجيش التركي وآخر من الجيش الوطني السوري وإصابة آخرين بجروح.

ولفت المصدر إلى أن قوات الجيش التركي، قصفت مواقع ميليشيا “قسد” بقذائف المدفعية الثقيلة بشكل مكثف، رداً على الاستهداف.

وتشهد جبهات القتال في ريف حلب الشمالي، مواجهات متكررة بين الجيش الوطني السوري، والجيش التركي من جهة، وميليشيا “قسد” من جهة أخرى.

ونهاية شهر أيار الفائت، تسللت ميليشيا “قسد” إلى موقع تابع لفصيل “فيلق الشام” في منطقة باصوفان بريف عفرين شمالي حلب، ما أدى لوقوع عدة شهداء.

اترك تعليقاً