السياسة

الائتلاف السوري يطالب بمحاسبة المسؤولين عن جرائم الحرب في سوريا1 دقيقة للقراءة

الائتلاف الوطني الثورة السورية المعارضة السورية
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

طالب الائتلاف الوطني السوري، المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته حول نتائج منظمة حظر الأسلحة الكيماوية المتعلقة بمسؤولية نظام الأسد عن قصفه للشعب السوري بالأسلحة الكيميائية.

وقالت دائرة الإعلام والاتصال في الائتلاف، إن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أكدت أن نظام الأسد مسؤول عن استخدام الأسلحة الكيميائية 17 مرة ضد الشعب السوري.

وأشارت في بيان لها إلى أن التأكيد يعتبر تطوراً هاماً بسبب تقدم التحقيقات التي تجريها المنظمة على الرغم من العراقيل والتعطيل المستمر من قبل نظام الأسد وروسيا.

وأكد الائتلاف الوطني أن المجتمع الدولي والأطراف الدولية الفاعلة مطالبة بالانتقال إلى محاسبة المسؤولين عن جميع جرائم الحرب المرتكبة في سوريا.

وشدد على أن المحاولات التي يقوم بها نظام الأسد والروس والرامية إلى التشكيك بشرعية ومصداقية المنظمة الدولية وفرق التحقيق التابعة لها، لا أساس لها من الصحة.

وقال: “نذكر بالقرار الهام الذي صدر مؤخراً من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والذي قضى بتجريد نظام الأسد من الحقوق والامتيازات داخل المنظمة بما فيها حق التصويت والترشح”.

تجدر الإشارة إلى أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أكدت في العديد من التقارير مسؤولية نظام الأسد المباشرة عن استخدام الأسلحة الكيميائية في مواقع متفرقة في سوريا، كان آخرها الذي صدر في نيسان الماضي، وأثبت مسؤولية “قوات النمر” عن هجوم “سراقب”.

اترك تعليقاً