الأخبار

“مجموعة العمل” تطالب السفير الفلسطيني في سوريا بإطلاق سراح المعتقلين من سجون “الأسد”1 دقيقة للقراءة

سجن اعتقال معتقلين المعتقلين أسرى
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

طالبت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا السفير الذي عينته السلطة الفلسطينية لدى نظام الأسد بتحمل مسؤولياته والعمل على إطلاق سراح المعتقلين من سجون النظام.

وأشارت المجموعة إلى أن نظام الأسد والفصائل الفلسطينية الموالية له، تحتجز أكثر من 1800 لاجئ فلسطيني في سجونها بسوريا.

وقالت المجموعة إن السلطة الفلسطينية تجاهلت خلال أحداث الحرب رسائل ومناشدات الناشطين وأهالي المعتقلين التي تدعو لتدخلها لإطلاق سراح أبنائهم في معتقلات النظام، والكشف عن مصيرهم.

وقبل أيام عينت السلطة الفلسطينية عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” سمير الرفاعي سفيراً لها لدى نظام الأسد في دمشق، علماً أنه كان في وقت سابق معتقلاً في سجون النظام.

يذكر أن قرار رئيس السلطة الفلسطينية “محمود عباس” هذا، جاء بعد وفاة السفير السابق “محمود أحمد خالدي” متأثراً بإصابته بفيروس “كورونا” في نيسان الماضي.

اترك تعليقاً