الأخبار

بعد دعوتهم رسمياً.. محافظ ريف دمشق يرفض لقاء أهالي حرستا1 دقيقة للقراءة

حرستا دمار
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

رفض محافظ ريف دمشق التابع لنظام الأسد، لقاء وفد من أهالي إحدى مدن الغوطة الشرقية، بعد دعوتهم رسمياً من قبله إلى مكتبه بوقت سابق.

وقال “أحمد عبيد” مدير التحرير في موقع “صوت العاصمة”، إن محافظ ريف دمشق “معتز أبو النصر جمران” رفض مقابلة وفد من أهالي مدينة حرستا.

وأضاف في تصريح لـ “وكالة زيتون الإعلامية” أن “جمران” كان قد دعا وجهاء مدينة حرستا، بوقت سابق، لمقابلتهم في مكتبه لمناقشة ملف عودة أهالي منطقة “حرستا الغربية” إلى منازلهم.

وجاءت الدعوة حينها خلال زيارة أجراها “جمران” إلى مدينة حرستا، الأسبوع الماضي، اجتمع خلالها بأعضاء المجلس البلدي وبعض وجهاء المنطقة الغربية من المدينة، بحسب “عبيد”.

وطلب “جمران” من الحضور تشكيل وفد يضم وجهاء المنطقة الغربية لمدينة حرستا لزيارة مكتبه والاستماع لمطالبهم.

وأكد “عبيد” في تصريحه أن الوفد المشكّل من أهالي المنطقة توجه إلى مكتب محافظ ريف دمشق بحسب الموعد المقرر إلا أن مدير مكتبه رفض السماح لهم بالدخول وأبلغهم بإلغاء الموعد دون معرفة الأسباب.

يذكر أن قوات الأسد استكملت سيطرتها على كامل الغوطة الشرقية في نيسان 2018، بعد ستة أعوام من الحصار والقصف العنيف، أدى إلى دمار كثير من الأبنية وتضرّر البنية التحتية.

اترك تعليقاً