الأخبار

هل تطبع قطر علاقاتها مع نظام الأسد بعد الانتخابات؟1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أوضحت وزارة الخارجية القطرية موقف الدوحة من التطبيع مع نظام الأسد وإعادته إلى مجلس الجامعة العربية بعد الانتخابات الرئاسية التي نظمها قبل أيام.

وحول الموقف القطري من عودة النظام إلى الجامعة العربية، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية القطرية لولوة الخاطر: “يجب أن ننتظر قليلاً ونتابع كيف سيتطور الوضع”.

وأضافت: “لا يزال ملايين السوريين في وضع اللاجئين، ويجب أن يضمن لهم حق العودة، لكن هناك أسئلة كثيرة متعلقة بذلك، كيف سيتم تحقيق ذلك؟ وهل سيواجهون ملاحقة قضائية لدى العودة؟ الوضع صعب للغاية، حيث إن الانتفاضة في سوريا تحولت إلى حرب أهلية، وتسوية الوضع تتطلب وقتاً”.

وبخصوص الانتخابات التي أجراها نظام الأسد، قالت “الخاطر”: “هناك أسئلة كثيرة متعلقة بالانتخابات، ولا يجري الحديث فقط عن اعتراف قطر بها، تكمن المسألة في ما إذا كان السوريون أنفسهم سيعترفون بنتائجها، ونرصد من وسائل الإعلام أن هناك انقساماً داخل المجتمع السوري”.

جدير بالذكر أن وزير الخارجية القطري “محمد بن عبد الرحمن آل ثاني” أكد في تصريح صحفي قبل أيام أن بلاده لا تدعم عودة نظام الأسد إلى مجلس جامعة الدول العربية، مشيراً إلى أن أسباب تعليق عضويته ما زالت قائمة.

اترك تعليقاً