تركيا - غازي عنتاب

مدافع وراجمات صواريخ.. “الحرس الثوري” يعزز وجوده شرق حمص

الحرس الثوري البوكمال

وكالة زيتون – خاص

عززت ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وجودها في ريف حمص الشرقي، حيث دفعت بتعزيزات جديدة ضمت مدافع وراجمات صواريخ.

وقال الناطق باسم شبكة عين الفرات أمجد الساري إن الميليشيا نصبت راجمتي صواريخ و5 مدفعيات ميدانية، بالقرب من مستودعات مهين العسكرية، باتجاه سلاسل هيان الجبلية.

وأوضح الساري في تصريح لوكالة زيتون أن هذا التحرك هو الأول من نوعه، ويأتي بعد تزايد الهجمات التي يشنها عناصر يعتقد أنهم تابعين لتنظيم “داعش” على مواقع الميليشيات الإيرانية والميليشيات المدعومة روسياً.

ورجح الساري أن الميليشيا تجهز قواتها في المنطقة، لشن حملة لتمشيط السلاسل الجبلية، على الرغم من فشل كل الحملات السابقة انطلاقاً من ديرالزور ووصولاً إلى مشارف حمص.

ووفقاً للساري فإن قوات الأسد لن تشارك في هذه الحملة، خاصة وأن ميليشيا فيلق الخامس سحبت قواتها نحو مطار تدمر العسكري، خلال الأسبوع الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن منطقة البادية بريف حمص تشهد بشكل متكرر هجمات ضد قوات الأسد والميليشيات الإيرانية، وسط صراع على النفوذ بين روسيا وإيران، حيث تسعى كل منهما للاستفراد بموارد المنطقة وبشكل خاص حقول الغاز والفوسفات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا