تركيا - غازي عنتاب

حزب مغربي معارض يوجّه انتقادات لسلطات بلاده بسبب سوريا

عبد اللطيف وهبي النائب البرلماني والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة المغربي

وكالة زيتون – متابعات

وجه حزب مغربي معارض، أمس الاثنين 21 حزيران، انتقادات لسلطات بلاده بسبب إهمالها لأوضاع أطفال المغاربة في سوريا والعراق.

وقال “عبد اللطيف وهبي” النائب البرلماني والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة المغربي المعارض: إن المغرب يتعين عليه أن يكون “مسؤولاً عن أطفاله أينما كانوا في العالم”.

وأضاف: “هناك أطفال مغاربة تتراوح أعمارهم بين 8 و10 سنوات يعانون الأمرين ومشردون في سوريا والعراق، بعد فقدان آبائهم وأمهاتهم الذين توجهوا (إلى هناك) لارتكاب جريمة الإرهاب”.

وزاد متسائلاً: “هل نتخلى عن أبنائنا لأن آباءهم وأمهاتهم تخلوا عنهم؟”، مشدداً على أن الحكومة “مسؤولة عن هؤلاء الأطفال ومن العيب أن يتشرد الأطفال المغاربة في سوريا والعراق”.

واعتبر “وهبي” أن وضعية الأطفال المغاربة المشردين في سوريا والعراق “إهانة لنا جميعاً”.

وكانت “اليونيسيف” قد كشفت عن وجود امرأة مغربية برفقة أكثر من 390 طفلاً، يعيشون في مخيما “الهول” و”روج” شمال شرقي سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا